• 4:01:32 PM
  • |
الصفحة الرئيسية رياضة محلية كورونا ضربت احلام نجوم الأندية الأردنية
  • التعليقات: 0

كورونا ضربت احلام نجوم الأندية الأردنية

30-05-2020 08:53 PM

جريدة الملاعب - أحبطت جائحة كورونا طموحات بعض نجوم الدوري الأردني، الذين كانوا يتشوقون للعودة إلى الملاعب، لتأكيد توهجهم مجددا.

ويبرز بين هؤلاء، عبد الله ذيب الذي احترف خلال الموسم الماضي في الأنصار السعودي، وعاد إلى الأردن، على أمل الالتحاق بصفوف ناديه الأم الوحدات.

لكن ذيب تفاجأ بأنه خارج حسابات الجهاز الفني للوحدات، وهو ما دفعه للتوقيع للسلط.

وظهر ذيب لأول مرة مع السلط خلال بطولة الدرع، حيث قدم ستويات مميزة، بيد أنه كان يطمح للعب بشكل أفضل في الدوري، لكن توقف المنافسات أحبط آماله.

صيصا



عاد يوسف أبو جلبوش إلى صفوف الفيصلي، قبل جائحة كورونا، وأكمل برنامجه العلاجي بعد الإصابة التي ألمت به.

أبو جلبوش الذي تلقبه الجماهير الفيصلاوية بـ "صيصا"، شارك مع الفريق في بعض أوقات آخر المباريات، وبدأ يستعيد جاهزيته الفنية والبدنية بالتدريج.

لكن سرعان ما ارتطمت طموحاته بجائحة كورونا، بعدما كانت جماهير ناديه تترقب عودته على أحر من الجمر، استنادا لما يتمتع به من قدرات فائقة في صناعة الألعاب، حيث أن هناك من يتوقع له السير على خطى النجم المعتزل، حسونة الشيخ.

نداي والصيفي



لفت السنغالي عبد العزيز نداي الأنظار إليه سريعا، عندما توج هدافا لبطولة الدرع، وساهم في قيادة الوحدات للظفر بلقب المسابقة.

وكانت جماهير الوحدات تترقب ما سيقدمه نداي في البطولة الأهم، وهي الدوري.

وبالفعل في أول مباراة بالدوري، أحرز هدفا في مرمى الأهلي، إلا أن توقف النشاط الرياضى بدد حلمه بمواصلة التألق، خاصة أنه كان في كامل جاهزيته الفنية.

وينطبق ذات الأمر على محترف الوحدات، التونسي هشام الصيفي، الذي عانى من سوء الحظ في بطولة الدرع، حيث لم يسجل أي هدف.

لكن مع انطلاق الجولة الأولى للدوري، فك الصيفي نحسه بتسجيل هدف في مرمى الأهلي، بيد أن جائحة كورونا لم تمهله.

أكرم الزوي



التحق الليبي أكرم الزوي متأخرا بصفوف الفيصلي، حيث تم التعاقد معه بهدف تعزيز قدرات الفريق، بعد سلسلة من الإخفاقات في انتقاء المحترفين الأجانب.

وبدوره، كان الزوي يطمح لتقديم الإضافة المنتظرة للفيصلي، لكن ارتطمت هو الآخر طموحاته بأزمة كورونا، التي فرضت على اللاعبين المكوث في منازلهم، والاكتفاء بالتدريبات الفردية.

حمزة الدردور



عاد حمزة الدردور إلى صفوفه ناديه الأم، الرمثا، بعدما أمضى مع الوحدات موسمين.

وكان الطموح يراوده بأن يعيد فريقه لمنصات التتويج، حيث لعب دورا مؤثرا في قيادة الرمثا لنهائي بطولة الدرع، الذي خسره أمام الوحدات.

وكان الدردور يمني نفسه بمواصلة التوهج في الدوري، إلا أن الجائحة أطلت برأسها فجأة، وفرضت تأجيل مباريات المسابقة. "كووورة"




  • التعليقات: 0

تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الملاعب الرياضي بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الملاعب الرياضي علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :