• 4:01:32 PM
  • |
الصفحة الرئيسية آراء وتحليلات تقرير : مستقبل صلاح يحاصر ماضيه في دوري الأبطال
  • التعليقات: 0

تقرير : مستقبل صلاح يحاصر ماضيه في دوري الأبطال

12-04-2018 04:28 PM

جريدة الملاعب - سيعيش محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي لحظات استثنائية للغاية خلال ساعات، عند إجراء قرعة الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا، بعدما كسر النجم المصري كل التوقعات محليا وقاريا في أول مواسمه مع الليفر بعدما انضم من إيه إس روما الإيطالي في صيف 2017.

وتأهل للمربع الذهبي لدوري الأبطال رفقة الريدز كل من ريال مدريد الإسباني، حامل اللقب في العامين الماضيين، والمرشح بقوة للفوز به للمرة الثالثة على التوالي، وبايرن ميونخ الألماني إضافة إلى روما الإيطالي.


وفي ظل موسم حافل من المفاجآت والمباريات المثيرة بدوري الأبطال في هذه النسخة، يترقب محمد صلاح وزملائه في ليفربول نتائج القرعة التي ستجرى ظهر غد الجمعة.


ومن المنتظر أن تحمل قرعة (تشامبيونزليج) سيناريوهين لمحمد صلاح، سيكونان بمثابة مستقبل النجم المصري الذي يحاصر ماضيه.


فالاحتمال الأول، الذي ربما لا يريده صلاح عاطفيا، وتتمناه جماهير الريدز كرويا، هو مواجهة روما الإيطالي، النادي القديم لصلاح، والذي ارتدى قميصه موسمين خلال الفترة من 2015 إلى 2017، وتألق معه بشدة، حيث سجل 34 هدفا وصنع 24 لزملائه في 83 مباراة بقميص الذئاب.

وقد يبدو فريق ذئاب العاصمة الإيطالية الاحتمال الأسهل أمام ليفربول أو باقي أضلاع المربع الذهبي، إلا أن صلاح ومدربه في ليفربول يورجن كلوب، شاهدا ما فعله روما ليتأهل إلى هذه المرحلة بعدما أزاح برشلونة أحد عمالقة أوروبا من طريقه.


أما الخيار الثاني، فهو يحمل رائحة المستقبل لنجم منتخب مصر وليفربول، وذلك في حال مواجهة ريال مدريد في الدور قبل النهائي.

وتتمثل علاقة محمد صلاح بالفريق الملكي، بأنه لطالما ربطت تقارير صحفية عديدة، ناشئ المقاولون العرب بالانتقال إلى صفوف العملاق المدريدي، وأنه سيكون انطلاقة عهد جديد من صفقات الجلاكتيكوس، وسياسة تجديد الدماء التي ينوي فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد تنفيذها في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.


وتاريخيا، فقد سبق لمحمد صلاح اللعب أمام هذين الفريقين في بطولات قارية، ولكنه عجز عن هز شباك كل منهما، حيث واجه روما بقميص فيورنتينا في دور الـ16 لمسابقة الدوري الأوروبي موسم 2014/2015، وساهم في تعادل فريقه 1-1 ذهابا والفوز 3-0 إيابا بملعب الأولمبيكو.


ولكن أمام ريال مدريد، عاش صلاح ذكريات سيئة بقميص روما، حيث خسر أمامه مرتين بنتيجة واحدة 0-2 في دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، بالموسم قبل الماضي.




  • التعليقات: 0

تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الملاعب بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الملاعب علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :