• 4:01:32 PM
  • |
الصفحة الرئيسية لقاء الأسبوع المجالي يكشف لـ " الملاعب " كواليس...
  • التعليقات: 0

المجالي يكشف لـ " الملاعب " كواليس فيتال !!

16-06-2021 07:57 PM

جريدة الملاعب - ربيع العدوان

أشار المستشار الإعلامي السابق باتحاد كرة القدم ومدير القسم الرياضي بصحيفة الرأي الزميل أمجد المجالي إلى أن المدير الفني للمنتخب الوطني فيتال بوركلمانز لم يكن الشخص المناسب لقيادة " النشامى " في الفترة الماضية، مبيناً بأن فيتال لم يكن مقعناً من الناحية الفنية في جميع البطولات التي شارك بها المنتخب الوطني.

وأوضح المجالي في تصريحات خاصة بـ " صحيفة الملاعب " أن ما حدث بالأمس مع المنتخب الوطني، والوداع من الدور الأول كان متوقعاً في ظل تواضع أداء " النشامى " مؤخراً، مضيفاً : " في نهائيات كأس آسيا لم يكن لفيتال سوى أربعة أشهر على رأس القيادة الفنية للمنتخب الوطني، والحديث كان يدور على خروج مبكر للمنتخب من البطولة ".

وأضاف : " حققنا فوزين وتعادل في المجموعة وتصدرناها، وكان لفيتال صدى كبير في القارة بعد النتائج الملفتة، وبعد الوداع من فيتنام أراد الاتحاد البحث عن الاستقرار الفني، رغم وجود عرضين له من نادي العين الإماراتي والمنتخب الهندي، ورفض العروض بسبب ارتياحه في المملكة، ومحبته للشعب الأردني ".

وبين المجالي أن فيتال أراد تحقيق الحلم، ودرس موضوع التجديد مع المنتخب، بعقد طويل يمتد لأربعة أعوام، قائلاً : " كان المفترض أن يجدد العقد كل عام بعامه، ولكنه أصر على أن يكون العقد طويلاً، وحسب ما أذكر فإن هنالك بند في مسودة العقد يشير إلى أنه يحق للاتحاد فسخه في حال عدم التأهل للدور الحاسم من التصفيات، لكن ذلك لم يكن في العقد الرسمي له وفق مصادر أطلعتني على ذلك، حيث تم إزالته بعد ذلك ".

وحول إذا ما كان الشرط الجزائي هو المعضلة الوحيدة التي حالت دون رحيل فيتال أو الاستغناء عنه، فرد المجالي أنه وبكل أمانة وصدق لم يصدر أي خبر أو إشارة رسمية من الاتحاد، حيث كانت تلك جميعها اجتهادات وتحليلات من قبل متابعين، وتابع "حتى عندما كنت بدائرة القرار، وكان هنالك جلسات للتقيم، لم يصدر أي إشارة رسمية لذلك، ولذلك لا أعتقد أن هذا هو السبب، بل كان فيتال دائما يصر على أنه اقترب من خلق التوليفة للحدث الأهم وهي التصفيات المشتركة لكأس العالم وكأس آسيا، وكان يعد دائماً بتقديم الأفضل وحتى قبل الكويت أكد أنه ذاهب للتأهل والفوز، ولكن أحياناً توقيت المنافسات يجبرك أن تتأخر ببعض القرارات".

ويرى المجالي أن هنالك وقت وفرصة سانحة لاختيار المدرب الأنسب، لتحضير المنتخب قبل المشاركة في بطولة كأس العرب بقطر.

وبدى المجالي مندهشاً من تطور راتب فيتال، مشيراً أنه أتى براتب مقبول نوعاً ما عندما كان مساعداً لجمال أبو عابد، ولكتني تفاجأت بتضاعف راتبه بعد تعيينه كمدير فني للمنتخب، لا أحبذ الحديث مالياً ففرحة الجماهير والحلم الأردني لا يقدر بثمن، ولكن التكلفة عالية فالكادر جميعه أجنبي، ولكن الاتحاد ورغم الصعوبات والضائقة والأزمة المالية كان يتحدى كل الظروف لتوفير متطلبات الجهاز الفني، وكنت شاهداً على ذلك سواء بالمعسكرات أو المباريات الودية، وهذا لا يتحمله الاتحاد ولكني أعتقد أن اتخاذ القرار تأخر نوعاً ما.




  • التعليقات: 0

تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الملاعب الرياضي بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الملاعب الرياضي علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

رياضة عالمية